نبذة عن المجلس للصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي

 

 

المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة

والتعبير الحركي

INTERNATIONAL COUNCIL FOR HEALTH, PHYSICAL EDUCATION, RECREATION, SPORT, AND DANCE

 

المهمة:

يلتزم المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والرياضة والتعبير الحركي لتعزيز جوهر التعليم في مجالات ICHPERSD من خلال التفاهم الدولي والنوايا الحسنة والحفاظ على السلام والحرية واحترام كرامة الإنسان.

ويلتزم المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والرياضة والتعبير الحركي في تعزيز برامج الجودة، والمعايير المهنية، والاهتمامات العلمية، والبحوث، وتبادل المعرفة بين الدول الأعضاء المكونة لها، فضلا عن المهنيين والمؤسسات المعنية الأخرى. 

 

كذلك يؤكد المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي على البحث عن المعرفة من خلال تشجيع البحث والتطوير في المجالات المتصلة:

 

  • التعليم ، وعملية التعلم، والتدريب.
  • معايير المناهج وتطوير البرامج.
  • إدارة وتنظيم برامج في المؤسسات التعليمية و المجتمعية.
  • العلاقة النشاط البدني بالنمو البدني والعاطفي والفكري، والاجتماعي.
  • المعايير للممارسة المهنية، والمبادئ التوجيهية، والأخلاق.
  • وغيرها من مجالات الاهتمام على النحو الذي يحدده لجنة البحوث أو أعضاء التأسيس .

 

 

الوصف:

 

المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والرياضة والتعبير الحركي هو أكبر منظمة دولية ومظلة تضم أعضاء من الأساتذة والمختصين والباحثين والمدربين والمعلمين والإداريين في كل مجال من المجالات)صحة - تربية بدنية – ترويح – رياضة – وتعبير الحركي وما يتصل بها وكذلك المؤسسات التعليمية والبحثية)

وهي وليدة فكرة كانت الأولى في العام 1950 من قبل مجلس إدارة للصحة والتربية البدنية، والترويح في ولايات المتحدة الأمريكية ومنذ عام 1958 أضيف إلى اسمها "التعبير حركي" ،

وهو عضو منظمة غير حكومية لليونسكو ولها علاقات رسمية مع اليونسكو  مسجلة في الولايات المتحدة باعتبارها منظمة غير ربحية بالرقم [501 (ج)(3) [

ومعترف بها من قبل اللجنة الأولمبية الدولية.

 و متخصص بالترويج للمستويات الرياضية المختلفة والمنهجية والمتابعة الدراسية وتبادل المعرفة بين المحترفين في مجالات الصحة والتربية البدنية والرياضة والتعبير الحركي في المدارس والنظم التعليمية ويقوم بالترويج لبرامج الأنشطة البدنية ذات الجودة العالية للشعوب في كافة إنحاء ألعالم ومقره الرئيسي بالولايات المتحدة الأمريكية ويضم في عضويته 208 دولة ومن ضمنها جمهورية العراق.

ويقسم المجلس بلدان العالم إلى ثمانية مناطق جغرافية هي:  

( إفريقيا– أسيا – أوربا - الشرق الأوسط - الولايات المتحدة الامريكيه - امريكا الشمالية - أمريكيا الجنوبية – استراليا ) ويترأس منطقة الشرق الاوسط للمجلس حاليا الدكتور احمد شريف من دولة الامارات العربية المتحدة.

اعتمد مجلس إدارة المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي في ختام المؤتمر العالمي الثاني الاشبر الذي أقيم خلال الفترة من 8 إلى 12 مايو برعاية اللجنة الأولمبية القطرية (إعلان الدوحة ) المستلهم من اللجنة الأولمبية العالمية وفيما يلي نصه:

 

اعتبارا لكون أهداف المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي، كما وردت في الفصل الثالث (البند الثالث) من قانونها الأساسي تتمثل في ما يلي:

•   يعمل المجلس على تطوير احترافي لمقررات التربية البدنية، وعلى استمرارية تبادل المعارف بين أعضائه الأفراد وممثلي المنظمات الوطنية والمجموعات الأعضاء في ألمجلس وبين كل من هم معنيون بالصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي وغيرها من المجالات ذات الصلة.

•    يعمل المجلس على تبني مفهوم عميق للتربية في مجالات الصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي والمجالات ذات الصلة، يرمي إلى تحقيق التفاهم الدولي والسلام والحرية واحترام كرامة الإنسان . 

•    يعمل المجلس على البحث عن المعرفة من خلال التشجيع على البحث والتطوير في المجالات المرتبطة ارتباطا وثيقا بالصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي وغيرها من المجالات ذات الصلة .

•   يلتزم المجلس كذلك بالعمل على أن ينشر في شتى أنحاء العالم المعلومات الناتجة عن جهود البحث وعن الخبرات الاحترافية لأعضائه .

•   يدافع المجلس ويعمل على أن يقوم أعضاؤه في جميع أنحاء العالم بالتوعية بأهمية برامج الصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي في المدارس والأنظمة التعليمية في الوقت الذي يعمل فيه على تطوير برامج أنشطة بدنية يومية بجودة عالية يستفيد منها الناس في كل مكان في العالم .

•   ينظم المجلس مؤتمره العالمي في الوقت الذي يشجع فيه مجالسه الإقليمية  الثمانية التابعة له على تنظيم مؤتمراتها الإقليمية بما يتناسب مع نظام عمليات المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي، في السنوات التي تكون بين سنوات عقد المؤتمر السنوي .

•    يشجع المجلس مجالسه الإقليمية على عقد اجتماعاتها بصفة سنوية .

•    يتعاون المجلس مع غيره من المنظمات ذات الأهداف المشابهة مثل منظمة اليونسكو واللجنة الأولمبية الدولية ومنظمة الصحة العالمية واللجان الأولمبية الوطنية والاتحادات الرياضية الدولية .

•   يقوم المجلس بتكريم العلماء المتميزين، والباحثين والمساهمين والإداريين في مجالات الصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والحركة الأولمبية والتعبير الحركي، وفي المجالات ذات الصلة في شتى أنحاء العالم، من أجل التشجيع على تحقيق أعلى المعايير والتفوق في المجالات الإنسانية.

  •    واعتبارا لكون المجلس الدولي يؤكد على الأهمية القصوى للتربية البدنية والرياضة من خلال الشعار "الرياضة مدى الحياة" ، وفي المستوى العالمي من خلال شراكة ثنائية لتطوير ما يلي:

1-   توفير تربية بدنية بجودة عالية خلال السنوات الأولى من العمر، بهدف إرساء قواعد أسلوب حياة صحي، من الروضة إلى مرحلة التعليم الابتدائي، تهتم ببناء الطفل كائنا متكاملا في المجالات المعرفية والحركية والعاطفية النفسية. إن أسلوب الحياة الصحي القائم على اللعب والرياضات البسيطة ينبغي أن يتواصل خلال مراحل الطفولة.

2-  توفير نشاطات تربوية ورياضية بجودة عالية ترسخ قواعد ثقافة ممارسة نشاطات بدنية يستمتع بها الأطفال، تدعم اللياقة البدنية وتعد لإنجازات بمستوى أولمبي من خلال وضع برامج للتطوير المتدرج للمهارات في المستوى الثانوي.

3-   توفير نشاطات تربوية ورياضية ذات جودة عالية في مرحلة التعليم العالي، تجمع بين المشاركة الفاعلة التي تكون أساسا لمواصلة النشاط الرياضي مدى الحياة، وذلك من خلال الدراسة العلمية لحركات جسم الإنسان وتغيراتها المختلفة. ومن شأن ذلك أن يؤدي إلى إنجاز بمستوى عال وإلى فهم أفضل لقدرات جسم الإنسان.

4-  ضمان الوصول إلى خبرات الأنشطة البدنية بجودة عالية، بما في ذلك عادة المشي البسيطة للجميع، وإرساء قواعد أسلوب حياة يتميز بالصحة وطيب العيش وطول العمر والغنى بالنشاط.

5-  الاستثمار في بناء وتطوير بنية تحتية للرياضة وبرامج وأبحاث في مجال الأنشطة البدنية والرياضة للجميع.

 

 

 وصنفت الدول حسب الاهتمامات الرياضية والجانب الاقتصادي إلى ثلاثة مجاميع:

مجموعة البلدان الأولى:

  ساموا الأمريكية، أندورا، الأرجنتين، أروبا، أستراليا، النمسا جزر البهاما، والبحرين، بربادوس، بلجيكا، بروناي دار السلام، وكندا، شيلي، الصين، قبرص، الدنمارك، فنلندا، فرنسا، ألمانيا، اليونان، وغوام وهونغ كونغ ، أيسلندا، أيرلندا، إسرائيل، إيطاليا، اليابان، كوريا (الجنوبية)، والكويت، وليختنشتاين، لكسمبرغ، مالطة، موناكو، جزر الأنتيل الهولندية، هولندا، نيوزيلندا، النرويج، بورتوريكو، قطر، سان مارينو، سنغافورة، اسبانيا، السويد، سويسرا، تايوان، الإمارات العربية المتحدة، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية وجزر فيرجن الأمريكية.

مجموعة البلدان الثانية:

أنتيغوا وبربودا، وبرمودا والبرازيل وجزر فرجن البريطانية، وجزر كايمان، وجزر كوك، وكولومبيا وكوستاريكا، وكرواتيا، وجمهورية التشيك، وفيجي، غابون، المجر، ليبيا، ماليزيا، Mauritus المكسيك، ناورو، عمان، بالاو، بنما، بولندا، البرتغال، سانت كيتس ونيفيس، والمملكة العربية السعودية، سيشيل، سلوفاكيا، جنوب افريقيا، ترينيداد وتوباغو، تركيا، أوروغواي، فنزويلا.

 

 مجموعة البلدان الثالثة

أفغانستان، ألبانيا، الجزائر، أنغولا، أرمينيا، أذربيجان، بنغلاديش ، وبيلاروس، بليز، بنن، بوتان بوليفيا، البوسنة والهرسك، بوتسوانا، بلغاريا، بوركينا فاسو، بوروندي، كمبوديا، الكاميرون، الرأس الأخضر، جمهورية أفريقيا الوسطى، تشاد، جزر القمر، الكونغو (جمهورية)، والكونغو (جمهورية كوبا)، جيبوتي، دومينيكا، الجمهورية الدومينيكية، إكوادور، مصر، السلفادور، غينيا, الاستوائية،إريتريا، إستونيا، إثيوبيا، غامبيا، جورجيا، غانا، غرينادا، غواتيمالا، غينيا، غينيا بيساو, وغيانا، وهايتي، وهندوراس، الهند، إندونيسيا، إيران،العراق، ساحل العاج، جامايكا,الأردن،كازاخستان، كينيا، كيريباتي، كوريا (الشمالية) وقيرغيزستان ولاوس، لاتفيا، لبنان، ليسوتو, ليبيريا، ليتوانيا، مقدونيا، مدغشقر، ملاوي، جزر المالديف، مالي، جزر مارشال، موريتانيا, ميكرونيزيا، مولدوفا، منغوليا، المغرب، موزمبيق، ميانمار (بورما)، ناميبيا، نيبال، نيكاراغوا، النيجر، نيجيريا، باكستان، فلسطين، بابوا غينيا الجديدة، باراغواي، بيرو، الفلبين، رومانيا، روسيا، رواندا, سانت لوسيا، سانت فنسنت وجزر غرينادين، ساموا، سان تومي وبرينسيبي، السنغال، سيراليون تونغا، سلوفينيا، جزر سليمان، الصومال، سري لانكا، السودان، سورينام، سوازيلاند، سوريا، طاجيكستان، تنزانيا، تايلاند، توغو، ، تونس، تركمانستان، توفالو، أوغندا، أوكرانيا، أوزبكستان، فانواتو وفيتنام، اليمن، ، زامبيا، زيمبابوي.

ومن خلال التصنيف العالمي  نجد بان  جمهورية العراق في التصنيف الثالث فتقع المسؤولية علينا جميعا بضرورة الارتقاء بتصنيف العراق العالمي في شتى الميادين  وبفتح مكتب العراق للمجلس الدولي في جامعة الكوفة سيكون له الأثر الكبير في التطوير والبناء للتنمية البشرية والمادية والمعنوية للشباب العراقي بمد الوزارات والمؤسسات المعنية بالمشورة والخبرة.

وعلى بركة الله افتتح المجلس الدولي للصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي  مكتب العراق في24/نيسان/2012  وبحضور وفد رفيع المستوى متمثل بالدكتورعادل النشاررئيس المجلس الدولي والسادة اعضاء المجلس ومقره الدائم في جامعة الكوفة ككيان رياضي غير ربحي أكاديمي ومهني مستقل ويضم في عضويته مؤسسات وأعضاء في مجالات الصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي ومجالات أخرى، ويعمل مكتب العراق كمركز أشعاع للمجلس الدولي ومهمته هي الترويج لنمط الحياة الذي يتسم بمعالمها الصحية والبدنية وجوانبها الإبداعية، و ذلك من خلال البرامج التي تمتاز بمستواها الراقي والتي تتخصص في مجالاتها المختلفة، وتشمل هذه المهمة توفير فرص التطور العلمي والمهني لأعضائها ممن يسعون لتحسين معارفهم وتطوير مهاراتهم, وفي مكتب العراق، نعمل جاهدين على وضع خطة استرتيجية بعيدة المدى للنهوض بالواقع الصحي والرياضي للمجتمع العراقي من خلال التنسيق بين جميع الوزارات المعنية والمؤسسات الرياضية.

ونحن أعضاء المجلس الدولي في العراق نعمل جاهدين على تطوير احترافية لمقررات الصحة والتربية البدنية، وعلى استمرارية تبادل المعارف بين أعضائه الأفراد وممثلي المنظمات الوطنية والمجموعات الأعضاء في المجلس، وبين كل من هم معنيون بالصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي وغيرها من المجالات ذات الصلة.

فضلا عن إننا نتبنى مفهوم عميق للتربية في مجالات الصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي ، ويرمي إلى تحقيق التفاهم الدولي والسلام والحرية واحترام كرامة الإنسان.

وكذلك نعمل على البحث عن المعرفة من خلال التشجيع على البحث والتطوير في المجالات المرتبطة ارتباطا وثيقا بالصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي وغيرها من المجالات الأخرى.

وكذلك نلتزم بالعمل على أن ينشر في شتى أنحاء العالم المعلومات الناتجة عن جهود البحث وعن الخبرات الاحترافية لأعضائه.

وندافع من اجل أن يقوم  المجلس في جميع أنحاء العالم بالتوعية بأهمية برامج الصحة والتربية البدنية والترويح والرياضة والتعبير الحركي في المدارس والأنظمة التعليمية في الوقت الذي يعمل فيه على تطوير برامج أنشطة بدنية يومية بجودة عالية يستفيد منها المجتمع العراقي و في كل مكان في العالم.

 

 

Joomla Templates - by Joomlage.com